المغنيسيوم ما هو؟ ما أهميته في جسم الإنسان؟

المغنيسيوم هو معدن يعمل على الحفاظ على ضغط الدم الطبيعي، وكذلك صحة العظام، عضلة القلب، مستوى السكر الطبيعي في الدم، علاوة على ذلك يلعب دورا مهما في دعم اللياقة البدنية.

يتكون جسم الإنسان من حوالي 25 جم منه، 50 ل 60% موزعة على الهيكل العظمي والباقي موزع على العضلات وبقية أنسجة الجسم.

لذلك فهو واحد من سبعة معادن كبيرة أساسية يحتاجها الجسم لاستهلاك كميات كبيرة منها خلال اليوم.

ما هي مصادره الطبيعية؟

للحصول عليه بشكل طبيعي، يمكن تناول بعض الأغذية مثل:

  • الخضروات الورقية الخضراء كالخس والسبانخ
  • المكسرات مثل الكاجو واللوز
  • الحبوب الكاملة
  • البقوليات
  • البذور مثل بذور اليقطين والشيا
  • ممكن أن يضاف إلى حبوب الإفطار وغيرها من الأطعمة المدعمة 

ما هي الجرعة الموصى بها يومياً؟

نحتاج إلى 100 ملغ على الأقل يومياً، بالنسبة للرجال يحتاجون إلى حوالي 400 ل 420 ملغ وتحتاج السيدات إلى 300 ل 320 ملغ.

   فلذلك نحتاج إليه لأنه يدخل في 3000 تفاعل إنزيمي في جسم الإنسان وتشمل:

  • توليد الطاقة 
  • تكوين البروتين من الأحماض الأمينية، بما في ذلك ال DNA و RNA 
  • حركة العضلات
  • تنظيم الجهاز العصبي

علاوة على ذلك يظهر فاعلية في الوقاية من الأمراض المزمنة مثل الزهايمر،  السكري من النوع الثاني، أمراض القلب والصداع النصفي.

دوره في أجسامنا والحفاظ على صحتنا

  •      صحة العظام 

          يساهم مع الكالسيوم في الحفاظ على كثافة العظام 

  • الحفاظ على مستوى السكر في الدم

يساعد على زيادة حساسية الخلايا للأنسولين، مما يعزز استجابتها لهذا الهرمون الحيوي 

  •    الحفاظ على صحة القلب

       يحافظ على صحة العضلات ومنها عضلة القلب

  • ويمكن أيضا استخدامه لتخفيف أعراض الاكتئاب والتقلبات المزاجية، وذلك لأنه يلعب دوراً حيوياً في وظائف المخ، حيث تؤدي المستويات المنخفضة منه إلى زيادة أعراض الاكتئاب
  • علاج الصداع النصفي، حيث أظهرت الدراسات فعاليته في تخفيف الأعراض
  • تحسين الأداء الرياضي
  • علاج أعراض متلازمة ما قبل الحيض

بالإضافة إلى ذلك يساعد على توصيل سكر الدم إلى العضلات.

من الممكن تناوله أن يخفف من أعراض الانتفاخ والتقلبات المزاجية.

  • ويعتبر أيضا مساعد فعال في تحسين جودة النوم، حيث يعمل على تحسين النوم العميق وتقليل مشاكل الأرق.

أعراض نقص المغنيسيوم

  • إرهاق
  • قئ وغثيان
  • فقدان الشهية
  • وجع وتشنج العضلات
  • اضطراب ضربات القلب
  • من الممكن أن يسبب بعض التغيرات المزاجية

الأعراض نادراَ ما تظهر على الأشخاص الأصحاء، ولكن يمكن أن تظهر على مدمني الكحول.

من الممكن أن تظهر بسبب تناول بعض الأدوية، مثل الأدوية التي تقليل حمض المعدة.

الصور الكيميائية الموجود عليها

وذلك في حال عدم تناول الجرعة المقررة يوميا من المصادر الطبيعية، يفضل اللجوء إلى المكملات الغذائية وذلك لتعويض النقص ورفع مستوياته في الدم.

ومن هذه التركيبات:

  • سيترات المغنيسيوم  magnesium citrate

يؤخذ عن طريق الفم، وله تأثير ملين لذلك يستخدم في علاج الإمساك.

  • كلوريد المغنيسيوم magnesium chloride

يمكن تناوله عن طريق الفم لعلاج حرقة المعدة، ويمكن أيضا استخدامه بصورة ظاهرية ككريمات، حيث تعمل على تخفيف وجع وآلام العضلات.

  •  أوكسيد المغنيسيوم magnesium oxide

          يوجد في صورة أقراص لعلاج مشاكل المعدة

  • مالات المغنيسيوم magnesium maleate 

يستخدم في علاج بعض الحالات المزمنة مثل فيبروميالجيا، حيث يظهر فعالية في تخفيف الأعراض.

  • توريت المغنيسيوم magnesium torate

يمكن استخدامه في علاج ضغط الدم المرتفع و سكر الدم المرتفع، حيث يظهر فعالية كبيرة في العلاج.

  • سلفات المغنيسيوم magnesium sulphate

    يمتاز بقابليته في الذوبان في الماء ويستخدم لعلاج التوتر وآلام العضلات.

  • جليسينات المغنيسيوم magnesium glycinate

ووفقا للأبحاث، يظهر فاعلية كبيرة كمهدئ،ويمكن استخدامه لعلاج اضطرابات النوم، القلق والاكتئاب.

  • المغنيسيوم l- ثريونات magnesium l-theronate

يعمل على تحسين وظائف المخ، لذلك يدخل في علاجات الزهايمر والاكتئاب.

  • أوروتات المغنيسيوم magnesium oratate

يعمل على تحسين صحة القلب والأوعية الدموية.

تؤخذ مكملات المغنيسيوم مع الوجبات لأن تناولها على معدة فارغة من الممكن أن يسبب الإسهال.

  هذه بعض الأسماء التجارية لبعض الأدوية والتي قد تكون متوفرة في مصر:

  • مغنيسيوم بلس
  • فيتالوكس
  • زينوماج

تحافظ الكميات المناسبة منه على صحة الجسم لذلك فهي تقلل من خطر الإصابة من العديد من الأمراض.

من الضروري إدراجها في النظام الغذائي اليومي للحفاظ على صحة جيدة.

المصادر

Healthline.com

Webmed

healthdirect